البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

الاقلام

swe1 o

عامر الجبوري
أنهى القسم الفني وقسم الانتاج الطباعي في دار الشؤون الثقافية العامة اللمسات الأخيرة للطبعة الثانية من مجلة الأقلام.
وقال مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة الدكتور حسين القاصد إنها المرة الأولى منذ أكثر من عشرين عاما، يحدث فيها أن تنفد جميع نسخ مجلتي الأقلام وآفاق أدبية بعد أقل من أسبوع من صدورهما.
القاصد شكر اتحاد الأدباء والكتاب في العراق لدعمه وتعاونه المثمر، مؤكدا وصول جميع حصص فروع الاتحاد في محافظاتنا العزيزة عبر قسم التسويق في الشؤون الثقافية .
واضاف القاصد تلقينا بفرح شديد مشاعر ادبائنا في المحافظات من خلال اتصالاتهم وكتاباتهم ومؤازرتهم؛ وقد خص بالشكر اتحاد أدباء الموصل الذي عبر رئيسه الأستاذ عبد المنعم الأمير عن شكره وسعادته بهذا التواصل الابداعي.
يذكر أن المجلتين أعلاه كانتا تصدران بشكل نصف سنوي؛ وهذا هو العدد الأول بعد تحولهما إلى فصليتين، على أمل أن تتحولا إلى إصدار شهري قريبا جدا.

aql n

جديد دار الشؤون الثقافية العامة...
مجلة "الأقلام "
اسراء يونس
صدر حديثا عن دار الشؤون الثقافية العامة العدد الجديد من مجلة "الاقلام" وهي مجلة تعنى بالأدب الحديث يرأس تحريرها الأستاذ عبدالستار البيضاني.
محور العدد ( ملف خاص لمرور قرن على ثورة العشرين)
وأذ تشارك مجلة الأقلام الشعب العراقي احتفالاته هذه فأنها تقدم هذا الملف البسيط وتعده منصة لفحص وقراءة تأثيرات الثورة على الثقافة العراقية عموما. وتفتح صفحات إعدادها اللاحقة لأية اراء تخص مواد الملف المنشورة. أو اراء جديدة لم يتطرق إليها كتاب هذا الملف، على أمل أن تتولى جهات بحثية وأكاديمية وثقافية بإعادة جمع وإصدار أدبيات ووثائق الثورة وقادتها من مذكرات ومراسلات وكتابات من عاصرها، كي تكون متاحة للباحثين الجدد. وهذه أولى مستلزمات القراءة الموضوعية... هذا ما جاء في الافتتاحية بقلم عبد الستار البيضاني.
وتضمن الملف مشاركة علي حداد بعنوان ( استعدادات ثورة العشرين) قدم فيها قراءة في نصوص الزهاوي والجواهري. واصفا (ثورة العشرين ) بأنها لم تكن حدثا عابرا في تاريخ العراق الحديث والمتبنيات السياسية والثقافية لابنائه. فقد أرست - بعد أن انتهت إلى ما انتهت اليه- دعائم مرحلة جديدة من المدرك الوطني في أفاقه السياسية والإجتماعية والثقافية بعامة.
وجاءت مساهمة الدكتور حسين القاصد ضمن محور العدد لتخوض في تاريخ العراق السياسي الذي يشبه إلى حد ما ركوب البحر على متن سفينة يقودها أكثر من ربان وتهددها الأمواج التي يغض النظر عنها ذلك الربان بينما يهتم بها الربان الاخر.
وكان للشعر نصيبا في ثورة العشرين قدمه م. صادق عباس هادي الطريحي، بقراءة في ضوء النقد الثقافي.
وتعددت أبواب المجلة الثابتة لتشمل باب دراسات، وشعر، سرد، مسرح وقراءات، ساهم في كتابتها مبدعين من ذوي الاختصاص بالأدب وكافة وفنونه.
وفي ثنايا الصفحة الأولى من المجلة وضعت الدار إعلانها عن تبني طبع المؤلفات (خارج الخطة الثقافية) وفق شروط محددة ، أما الصفحة الأخيرة من الغلاف فقد نشرت فيها صورة للفنان الراحل ( صلاح جياد) في ذمة الله، أمضى حياته بين البصرة وباريس، مع نبذة عن حياته وأعماله حيث استطاع جياد بموهبته أن يكون أحد معالم الحياة الفنية في فرنسا.
صمم الغلاف الاول/ بشير عبد الستار
صمم الغلاف الثاني والداخلي/ زينب مهدي
ثمن النسخة/ ٢٥٠٠ دينار
يوجد خدمة التوصيل المجاني على الارقام
٠٧٧١٩٣٦٨١٧٠
٠٧٧٠٨٨٧٤٤٦٩
٠٧٧٠٩٢٣٦٨٩٠

67188838 563390024193407 7926798092538478592 n

مجلة الأقلام ... عدد جديد
رنا محمد نزار 
صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة العدد الجديد من مجلة الأقلام.
احتوى العدد على مجموعة عناوين تعنى بالأدب الحديث وفي أبواب متنوعة منها باب دراسات، حوارات، شعر، سرد، سينما، حوار، تلفزيون، قراءات، متابعة، كتب في مقدمة العدد رئيس التحرير الدكتور عبد الستار البيضاني افتتاحية بعنوان مستقبل القصة القصيرة نقرأ فيها " ان القصة القصيرة هي السيرة الانيقة والرشيقة لفن السرد التي تحتاج في كتابتها الى مهارة رسام ومخيلة شاعر، هي كذلك في بعض مراحل تطورها الفني تكاد تختصر المسافة ما بين السرد والشعر ".
تضمن محور العدد ملفاً عن القصة القصيرة جمع كل من د. نجم عبد الله كتب فيه / المنفى والأخر في رواية المنفى العراقية لدكتور نجم عبد الله في حين شاركت أ. د. نادية هناوي بـ / تذويت الشخصية في القصة القصيرة وأما فاضل ثامر قدم عن الواقعي والايهامي في الرواية "قراءة تأويلية في رواية "لماذا تكرمين ريمارك؟"" أما صموئيل بيكت والمسرح المضاد فكانت بقلم الأستاذ الدكتور عقيل مهدي يوسف. فيما شارك إسماعيل إبراهيم عبد بـ / وجد تأنيث الراس برغائب الخواء وعتمة البارا ـ روائية . وفي نهاية الملف كتب د. نجاح هادي كبه مقالاً بعنوان / الانعكاسات الاجتماعية والنفسية على شاعرية عاتكة الخزرجي.
حملت المجلة في طيات غلافها صور لمشاركة دار الشؤون الثقافية العامة في معرض بغداد الدولي للكتاب لعام 2019. ولوحات وتخطيطات خاصة للفنان ستار كاووش. 
مجلة الاقلام مجلة نصف سنوية جاءت بـ 116 صفحة من القطع المتوسط.
صمم الغلاف زينب مهدي.

aqlam

رنا محمد نزار

صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة/ وزارة الثقافة مجلة الاقلام وهي مجلة تعنى بالادب الحديث.

وقد تضمن العدد افتتاحية للمجلة بقلم رئيس التحرير الأستاذ عبد الستار البيضاني بعنوان (التحريض الابداعي) كتب فيها: (الظروف الاستثنائية التي تمر بها الشعوب بجميع أنواعها تشكل عامل استفسار وتحريض لمبدعي تلك الشعوب في التعبير عنها او التفاعل معها بمختلف الصور لم تكن فرصة لتحدي مستوى وقيمة إبداعهم).

كما تضمن العدد عدة محاور منها محور دراسات وكتب فيها عبد العزيز ابراهيم مقال بعنوان (ادب العراقيين في المنفى قراءة في اديبات الخارج).

وفي نفس محور دراسات ايضا مقال بعنوان (المفارقة في شعر مظفر النواب) للكاتب د. زياد عبد الرزاق و(مرايا الامس: ملحق (الجمهورية) الادبي أواسط الستينات) للكاتب محمد سهيل احمد وللكاتب أ. د. اياد عبد الودود الحمداني مقال بعنوان (تجليات التوصيل في الأسلوب الشعري).

وفي ملف شعر هناك مقال بعنوان (ظلام يسقط في الماضي) للكاتب زهير بهنام بردى و(طرود الروح التي لم تصل)  للكاتب شاكر مجيد سيفو.

وضم المحور ثلاث قصائد الاولى بعنوان (الشمس) للشاعر سهيل نجم والثانية بعنوان (سيرة الألم) للشاعر كاظم ناصر السعدي والثالثة (الشارع في السحر) للشاعر صادق الطريحي.

وفي محور مسرح كتب د. حسين رضا حسين مسرحية بعنوان (المضمر في خطاب حلم الغفيلة).

اما جانب فنون تشكيلية جاء مقال تحت عنوان (بابلو بيكاسو في مثلث الحب والشهرة والمأساة) للكاتب عدنان حسين احمد.

اما محور سينما فنشر المقال (السينما الحديثة ووهم المسرحة) للكاتب د. محمد عدلان بن جيلالي.

وفي محور (حوار) كتب شكر حاجم الصالحي عن ناجح المعموري: "أهم كتبي المتأثرة تغذت من نظام التخيل".

اما جانب (قراءات) فضم قراءة في مجموعة (كللوش) (للكاتبة رغد السهيل) بقلم د. شجاع مسلم العاني.

 وجاءت دراسة (الوصف والابعاد الثلاثية في رواية (اللا اين) للكاتب علي لفته سعيد كما كتب د. رشيد هارون مقال بعنوان (من كتابة المغامرة الى مغامرة الكتابة).

اما (الانساق الثقافية في رواية يوليانا) كانت للكاتب عبد الكريم الزيباري.

واخيراً محور (إصدارات دار الشؤون الثقافية العامة).

وضم غلاف المجلة بين ثناياه لوحات الفنان العالمي بيكاسو ومقال الفنانة رؤيا رؤوف.

احتوت المجلة 292 صفحة من القطع الكبير.