البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

التراث الشعبي

*مجلة التراث الشعبي مجلة فصلية تعنى بالدراسات الفولكلورية المحلية و العربية . يعود تاريخ صدورها الى ايلول1963.

بجهد خاص لاربعة اشخاص :

الاستاذ: لطفي الخوري

الاستاذ: عبد الوهاب الداقوقي

الاستاذ: عبد الحميد العلوجي

الاستاذ: شاكر صابر الضابط

تعثر صدور المجلة لاسباب فنية ومادية الى سنة 1969 حيث تولت الحكومة العراقية اصدارها وعينت الاستاذ لطفي الخوري رئيساً تحريراً لها.

وتتابع على رئاسة تحريرها على مدى السنوات الماضية

الاستاذ: لطفي الخوري

الاستاذ:عبد الصاحب العقابي

الاستاذ:باسم عبد الحميد حمودي

الاستاذ:كاظم سعد الدين

وحاليا يتولى رئاسة تحريرها الاستاذ قاسم خضير عباس

استقطبت هذه المجلة  ابرز مثقفي واكاديمي العراق والدول العراق واصدرت العشرات من الاعداد الخاصة بمواضيع التراث الشعبي (جمعاَ ودراسة )عراقيا وعربيا ودوليا  وهي مستمرة بالصدور مؤرخة للذاكرة الشعبية العراقية والعربية.

 

 

s 1s 2s 3

s 7s 6

fr1 1fr1 2

اسراء يونس

في عدد خاص بالذكرى المئوية لثورة العشرين' اختصت مجلة ( التراث الشعبي)' وهي مجلة تراثية تحمل طابع شعبي فولكلوري والصادرة عن دار الشؤون الثقافية العامة' بتكريس مواد العدد للذكرى المئوية لثورة العشرين الخالدة' لتضيء صفحاتها بالعديد من المقالات التي حملت أسباب الثورة ووسائلها واهدافها ومقاومة الاحتلال البريطاني.
وبهذه المناسبة يطيب للاستاذ قاسم خضير عباس/ رئيس تحرير المجلة وبتوجيه من الدكتورة رهبة اسودي حسين/ مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة/ وكالة' أن يضع بين يدي القارىء الكريم السيرة العطرة لتاريخ المجلة وليقرأ بداية الحكاية في ايلول 1963 عندما شرع اربعة رجال وبجهد خاص باصدار مجلة جديدة في العراق اسمها (التراث الشعبي) مجلة ثقافية شهرية تعنى بشؤون الفولكلور' اسسها كل من؛ شاكر صابر الضابط /صاحب الامتياز وابراهيم الداقوقي/ رئيس التحرير' ولطفي الخوري – سكرتير تحرير المجلة وعبد الحميد العلوجي – مدير التحرير.

اِقرأ المزيد: مجلة التراث الشعبي تتوج بالذكرى المئوية لثورة العشرين

غلاف التراث العدد الاول 2020 2

في عدد خاص بالذكرى المئوية لثورة العشرين أختصت مجلة التراث الشعبي الصادرة عن دار الشؤون الثقافية العامة، لتضيء صفحاتها بالعديد من المقالات التي حملت عناوين أسباب الثورة ووسائلها وأهدافها وكان من أهمها الاستقلال، وقد تعددت الآراء في مقاومة الاحتلال البريطاني،حيث سلك الثوار سبلاً مختلفة لحث الشعب على الثورة وخصائصها وأساليب كتابتها, من حيث التفاوض بين العراقيين والانكليز، وضمت المجلة عناوين تتحدث عن ثورة العشرين وسردياتها الشعبية ومقاومة العراقيين للاستعمار في الادب الشعبي وكان للمرأة العراقية دوراً اساسياً في التحريض والاندفاع بنفس الروحية، الكفاحية، مع أخيها تشد من عزيمته وهمته مع رفيقاتها اللاتي ينشدن بأبداع شعري يثير الهمم ويلهب الحماس، وكانت كلماتهن ومايعبرن بها من احاسيس ثورية، رصاصات مؤثرة تنطلق مع رصاصات الثوار ولساناً معبراً.

وضمت المجلة بين صفحاتها العديد من مقالات للشعراء الشعبيين والاهازيج و"الهوسة" الشعبية ودورها في ثورة العشرين.

مجلة التراث الشعبي/ مجلة تراثية تحمل طابع شعبي فلكلوري يرأس تحريرها: قاسم خضير عباس تضم 200صفحة من القطع المتوسط

سعر المجلة/2500 دينار

توجد خدمة التوصيل المجاني علىالارقام التالية

07719368170

07708874469

07709236890

التراث البغدادي طارق حرب

إصدارات جديدة لدار الشؤون الثقافية العامة... 
التراث البغدادي 
بين العصر العباسي والعهد الملكي

ياسمين خضر حمود
ضمن سلسلة (التراث الشعبي) وهي السلسلة التي تسعى الى فتح افاق جديدة بما يتلاءم مع متطلبات الحاجة العامة الوسط الثقافي العراقي. 
صدر الكتاب الموسوم (التراث البغدادي بين العصر العباسي والعهد الملكي) للكاتب القانوني طارق حرب الجزء الأول.
جاء في مقدمته ان الحفاظ على التراث ضرورة أساسية للشعوب التي تسعى لتحقيق ذاتها الحضاري، واثبات هويتها في ماضيها وحاضرها (انه كتاب تراثي بعيد عن الوجه السياسي والوجه الديني والوجه العسكري والقتالي. 
كما تحدث في كتابه عن تراث بغداد منذ تأسيسها في العهد المنصور الى نهاية العهد الملكي. وان مجموع صفحاته بحدود (الف وخمسمائة صفحة) فهو يفوق ما كتبه في تراث بغداد من مواضيع مختلفة وقد سلط الضوء على مواضيع كثيرة منها تكلم عن (المرأة، التصوف، الفلسفة، المدارس الفقهية، الموسيقى والغناء، أصحاب الاديان المذاهب ممن عاش في بغداد وكذلك الصحافة والرياضة والخانات والمحلات والأسواق والمهن وغيرها).
انه يعتبر كتابه الرابع من كتب التراث البغدادي. 
وجاء الجزء الأول للكتاب بـ 512 صفحة من القطع المتوسط.
صمم الغلاف عمار صباح شاكر

z1 n

اسراء يونس

صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة العدد الثاني من 2019 لمجلة التراث الشعبي ، وهي مجلة نصف سنوية تعنى بالفلكلور الشعبي 
في هذا العدد محاور مهمة تختلف في موضوعاتها وطريقة تناولها، وهي تمتد لتشمل الحكاية الشعبية التي هي جزء من الادب الشعبي.
شملت المجلة مساحة من المنجز الشعبي الحكائي المتمثل بعدد من حكايات الحيوان (الفايبولا) المتداولة في البيئات الشعبية العراقية على ألسنة رواة متعددي اللهجات والأساليب وطرائق العرض، بقلم د. علي حداد وبعنوان (الفايبولا العراقية) تجسيد الشخصية الحيوانية في سردنا الشعبي إضافة الى مواضيع مختلفة تحلل جوانب مختلفة من الامثال الشعبية السائدة بين الناس.
وضمن محاور المجلة محور من "اعلام التراث الشعبي" و"حكاية شعبية" و"من تراث الشعوب" وأخيرا محور "مكتبة التراث الشعبي" حيث ضم فهارس مجلة التراث الشعبي للسنوات 1983 ـ 2013 من اعداد قاسم خضير عباس رئيس التحرير.
احتوت المجلة على 176 صفحة من القطع المتوسط
صمم الغلاف : عمار صباح شاكر، وهو صورة فلكلورية شعبية للاحتفاء بيوم العيد. 

 التركي

اسراء يونس

صدرَ عن دار الشؤون الثقافية العامة ضمن سلسلة كتب التراث كتاب بعنوان: (الحضور التركي في اللهجة العراقية) للدكتور حسن عكريش.جاءَ في مقدمتهُ دراسة اللهجات العامية الحديثة، ومعرفتها ورفع شأنها، أمرٌ في غاية الاهمية، وقد نجحَ المستشرقون في معرفة اللهجات العربية الحديثة وآلفوا كثيراً من الكتب عنها وعن قواعدها، وصاروا يعرفون اللغة العامية المصرية، والعامية في تونس والجزائر ومراكش وطرابلس وتسمى لهجات بلاد الغرب.

تعد اللهجة مجموعة من الخصائص اللغوية يتحدث بها عدد من الافراد في بيئة جغرافية معينة، وتكون هذه الخصائص على مختلف المستويات: الصوتية والصرفية والنحوية والدلالية، وتميزها عن بقية اللهجات الاخرى في اللغة الواحدة. كما يقول المؤلف

لكل شعب لغته التي يتميز بها عن غيره. واللغة هي مرآة الثقافة والوسيلة التي تستخدمها الشعوب للتعبير عن أدبها وفكرها. والاخير في التلاقح اللغوي بين اللغات في العالم. فكيف أذا كان هذا التلاقح مع لغة حكمت العرب مئات السنين وتعتبر من اللغات المهمة بين لغات العالم، وقد نوغلت اللغة التركية في اللهجة العراقية منذ دخلتها ونرى للغة التركية دور بارز في تطوير اللغة ، وهي من أهم اللغات تأثيراً في اللهجة العراقية عبرَ التاريخ بعد اللغة الفارسية.

ضمَ الكتاب مقدمة ثم أقسام اللهجة العراقية ومجموعة من الكلمات التركية موزعة حسب الحروف الابجدية وتشابه معانيها في اللهجة العراقية مع خاتمة.

شملَ الكتاب (272) صفحة من القطع الصغير.