المجلات والدوريات

mo10.jpgmo11.jpgmo3.jpgmo4.jpgmo6.jpgmo7.jpgta.jpg

سلاسل

U2.jpgU3.jpgU4.jpgc1.jpgc2.jpgc3.jpgc5.jpgc6.jpgt1.jpgta.jpgu1.jpgu5.jpg

البحث في الموقع

مكتبة الفيديو

160.107

معارض الدار الدائمة

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار
 

chart1

الجواهري شاعر وناثر النهائي

صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة وضمن سلسلة نقد كتاب الجواهري (شاعر وناثر) للكاتب مهدي شاكر العبيدي وقد عمدت هذه الدراسة الى احياء شاعر يعد النموذج الاروع للشعر العبقري الأصيل الذي التقت عنده الروافد الثقافية للعصور الماضية، فضلا عن موهبته وقدرته الفائقة على الخلق والابداع وتشرب روح عصره ورفضه موقف المتفرج من مجرياته وحوادثه وبدافع حرصه على بيان تمثيل الشعر للحياة العامة، فقد عمد لتوسيع دراسته للشعر مابين الحربين في أبواب وفصول منها مايشير الى الطرفة والتفكه.
جائت هذه الدراسة لتستعرض حياة الجواهري وتطوره الشعري وكيفية انخراطه في سلك التعليم خلال السنوات 1932 ـ 1936 من القرن الماضي وما لذلك من دلالة على نفسيته وموقفه من مجريات الأحوال وشؤون الحكم فخلال هذه السنوات الخمس نظم الجواهري من الشعر الوجداني والسياسي والاجتماعي تناول فيه مساوىء الحكم الفاسد ومخازيه بالاستنكار والشجب وضرورة تداركه بالإصلاح الجذري واسناد الوظائف الى الاكفاء القادرين لا بالترقيع وارتجال القرارات، كما شملت الدراسة اراء العديد من النقاد والكتاب العراقيين لقصائد الجواهري.
والكتاب الذي بين أيدينا هو مجموعة من المقالات التي تناولت الجواهري باقلام نخبة من الكتاب العراقيين عمد المؤلف على جمعها في كتابه الموسوم بـ (الجواهري) شاعر وناثر وهو كتاب يستحق القراءة.