Welcome in the demo
Another demo
وزارة الثقافة تطلق مسابقة جائزة الإبداع للعام 2024

التراث الشعبي

*مجلة التراث الشعبي مجلة فصلية تعنى بالدراسات الفولكلورية المحلية و العربية . يعود تاريخ صدورها الى ايلول1963.

بجهد خاص لاربعة اشخاص :

الاستاذ: لطفي الخوري

الاستاذ: عبد الوهاب الداقوقي

الاستاذ: عبد الحميد العلوجي

الاستاذ: شاكر صابر الضابط

تعثر صدور المجلة لاسباب فنية ومادية الى سنة 1969 حيث تولت الحكومة العراقية اصدارها وعينت الاستاذ لطفي الخوري رئيساً تحريراً لها.

وتتابع على رئاسة تحريرها على مدى السنوات الماضية

الاستاذ: لطفي الخوري

الاستاذ:عبد الصاحب العقابي

الاستاذ:باسم عبد الحميد حمودي

الاستاذ:كاظم سعد الدين

وحاليا يتولى رئاسة تحريرها الاستاذ قاسم خضير عباس

استقطبت هذه المجلة  ابرز مثقفي واكاديمي العراق والدول العراق واصدرت العشرات من الاعداد الخاصة بمواضيع التراث الشعبي (جمعاَ ودراسة )عراقيا وعربيا ودوليا  وهي مستمرة بالصدور مؤرخة للذاكرة الشعبية العراقية والعربية.

s 1s 2s 3

s 7s 6

_________________________________________________________________________

توفر مجلة التراث الشعبي  أمكانية تحميل وقراءة أعداد المجلة مجانا وبنسخة ألكترونية

روابط تحميل اعداد مجلة التراث الشعبي PDF

 kut3

مجلة التراث الشعبي عدد مزدوج جديد

441971082 3179101402223557 342705482871035948 n

صدر حديثاً عن دار الشؤون الثقافية العامة/ وزارة الثقافة والسياحة والآثار العدد المزدوج 323 -- 324 الجديد من مجلة التراث الشعبي المجلة الفصلية العريقة التي تعنى بالفولكلور وجاء في إفتتاحية العدد بقلم رئيس التحرير الدكتور صالح زامل وتحت عنوان
هل نحتاج إعادة النظر بقضية التراث الشعبي ؟

مجلة التراث الشعبي تتوج بالذكرى المئوية لثورة العشرين

fr1 1fr1 2

اسراء يونس

في عدد خاص بالذكرى المئوية لثورة العشرين' اختصت مجلة ( التراث الشعبي)' وهي مجلة تراثية تحمل طابع شعبي فولكلوري والصادرة عن دار الشؤون الثقافية العامة' بتكريس مواد العدد للذكرى المئوية لثورة العشرين الخالدة' لتضيء صفحاتها بالعديد من المقالات التي حملت أسباب الثورة ووسائلها واهدافها ومقاومة الاحتلال البريطاني.
وبهذه المناسبة يطيب للاستاذ قاسم خضير عباس/ رئيس تحرير المجلة وبتوجيه من الدكتورة رهبة اسودي حسين/ مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة/ وكالة' أن يضع بين يدي القارىء الكريم السيرة العطرة لتاريخ المجلة وليقرأ بداية الحكاية في ايلول 1963 عندما شرع اربعة رجال وبجهد خاص باصدار مجلة جديدة في العراق اسمها (التراث الشعبي) مجلة ثقافية شهرية تعنى بشؤون الفولكلور' اسسها كل من؛ شاكر صابر الضابط /صاحب الامتياز وابراهيم الداقوقي/ رئيس التحرير' ولطفي الخوري – سكرتير تحرير المجلة وعبد الحميد العلوجي – مدير التحرير.

مجلة "التراث الشعبي" 2020

غلاف التراث العدد الاول 2020 2

في عدد خاص بالذكرى المئوية لثورة العشرين أختصت مجلة التراث الشعبي الصادرة عن دار الشؤون الثقافية العامة، لتضيء صفحاتها بالعديد من المقالات التي حملت عناوين أسباب الثورة ووسائلها وأهدافها وكان من أهمها الاستقلال، وقد تعددت الآراء في مقاومة الاحتلال البريطاني،حيث سلك الثوار سبلاً مختلفة لحث الشعب على الثورة وخصائصها وأساليب كتابتها, من حيث التفاوض بين العراقيين والانكليز، وضمت المجلة عناوين تتحدث عن ثورة العشرين وسردياتها الشعبية ومقاومة العراقيين للاستعمار في الادب الشعبي وكان للمرأة العراقية دوراً اساسياً في التحريض والاندفاع بنفس الروحية، الكفاحية، مع أخيها تشد من عزيمته وهمته مع رفيقاتها اللاتي ينشدن بأبداع شعري يثير الهمم ويلهب الحماس، وكانت كلماتهن ومايعبرن بها من احاسيس ثورية، رصاصات مؤثرة تنطلق مع رصاصات الثوار ولساناً معبراً.

وضمت المجلة بين صفحاتها العديد من مقالات للشعراء الشعبيين والاهازيج و"الهوسة" الشعبية ودورها في ثورة العشرين.

مجلة التراث الشعبي/ مجلة تراثية تحمل طابع شعبي فلكلوري يرأس تحريرها: قاسم خضير عباس تضم 200صفحة من القطع المتوسط

سعر المجلة/2500 دينار

توجد خدمة التوصيل المجاني علىالارقام التالية

07719368170

07708874469

07709236890

بين العصر العباسي والعهد الملكي

التراث البغدادي طارق حرب

إصدارات جديدة لدار الشؤون الثقافية العامة... 
التراث البغدادي 
بين العصر العباسي والعهد الملكي

ياسمين خضر حمود
ضمن سلسلة (التراث الشعبي) وهي السلسلة التي تسعى الى فتح افاق جديدة بما يتلاءم مع متطلبات الحاجة العامة الوسط الثقافي العراقي. 
صدر الكتاب الموسوم (التراث البغدادي بين العصر العباسي والعهد الملكي) للكاتب القانوني طارق حرب الجزء الأول.
جاء في مقدمته ان الحفاظ على التراث ضرورة أساسية للشعوب التي تسعى لتحقيق ذاتها الحضاري، واثبات هويتها في ماضيها وحاضرها (انه كتاب تراثي بعيد عن الوجه السياسي والوجه الديني والوجه العسكري والقتالي. 
كما تحدث في كتابه عن تراث بغداد منذ تأسيسها في العهد المنصور الى نهاية العهد الملكي. وان مجموع صفحاته بحدود (الف وخمسمائة صفحة) فهو يفوق ما كتبه في تراث بغداد من مواضيع مختلفة وقد سلط الضوء على مواضيع كثيرة منها تكلم عن (المرأة، التصوف، الفلسفة، المدارس الفقهية، الموسيقى والغناء، أصحاب الاديان المذاهب ممن عاش في بغداد وكذلك الصحافة والرياضة والخانات والمحلات والأسواق والمهن وغيرها).
انه يعتبر كتابه الرابع من كتب التراث البغدادي. 
وجاء الجزء الأول للكتاب بـ 512 صفحة من القطع المتوسط.
صمم الغلاف عمار صباح شاكر

مجلة التراث الشعبي العدد الثاني لسنة 2019

z1 n

اسراء يونس

صدر عن دار الشؤون الثقافية العامة العدد الثاني من 2019 لمجلة التراث الشعبي ، وهي مجلة نصف سنوية تعنى بالفلكلور الشعبي 
في هذا العدد محاور مهمة تختلف في موضوعاتها وطريقة تناولها، وهي تمتد لتشمل الحكاية الشعبية التي هي جزء من الادب الشعبي.
شملت المجلة مساحة من المنجز الشعبي الحكائي المتمثل بعدد من حكايات الحيوان (الفايبولا) المتداولة في البيئات الشعبية العراقية على ألسنة رواة متعددي اللهجات والأساليب وطرائق العرض، بقلم د. علي حداد وبعنوان (الفايبولا العراقية) تجسيد الشخصية الحيوانية في سردنا الشعبي إضافة الى مواضيع مختلفة تحلل جوانب مختلفة من الامثال الشعبية السائدة بين الناس.
وضمن محاور المجلة محور من "اعلام التراث الشعبي" و"حكاية شعبية" و"من تراث الشعوب" وأخيرا محور "مكتبة التراث الشعبي" حيث ضم فهارس مجلة التراث الشعبي للسنوات 1983 ـ 2013 من اعداد قاسم خضير عباس رئيس التحرير.
احتوت المجلة على 176 صفحة من القطع المتوسط
صمم الغلاف : عمار صباح شاكر، وهو صورة فلكلورية شعبية للاحتفاء بيوم العيد. 

الحضور التركي في اللهجة العراقية

 التركي

اسراء يونس

صدرَ عن دار الشؤون الثقافية العامة ضمن سلسلة كتب التراث كتاب بعنوان: (الحضور التركي في اللهجة العراقية) للدكتور حسن عكريش.جاءَ في مقدمتهُ دراسة اللهجات العامية الحديثة، ومعرفتها ورفع شأنها، أمرٌ في غاية الاهمية، وقد نجحَ المستشرقون في معرفة اللهجات العربية الحديثة وآلفوا كثيراً من الكتب عنها وعن قواعدها، وصاروا يعرفون اللغة العامية المصرية، والعامية في تونس والجزائر ومراكش وطرابلس وتسمى لهجات بلاد الغرب.

تعد اللهجة مجموعة من الخصائص اللغوية يتحدث بها عدد من الافراد في بيئة جغرافية معينة، وتكون هذه الخصائص على مختلف المستويات: الصوتية والصرفية والنحوية والدلالية، وتميزها عن بقية اللهجات الاخرى في اللغة الواحدة. كما يقول المؤلف

لكل شعب لغته التي يتميز بها عن غيره. واللغة هي مرآة الثقافة والوسيلة التي تستخدمها الشعوب للتعبير عن أدبها وفكرها. والاخير في التلاقح اللغوي بين اللغات في العالم. فكيف أذا كان هذا التلاقح مع لغة حكمت العرب مئات السنين وتعتبر من اللغات المهمة بين لغات العالم، وقد نوغلت اللغة التركية في اللهجة العراقية منذ دخلتها ونرى للغة التركية دور بارز في تطوير اللغة ، وهي من أهم اللغات تأثيراً في اللهجة العراقية عبرَ التاريخ بعد اللغة الفارسية.

ضمَ الكتاب مقدمة ثم أقسام اللهجة العراقية ومجموعة من الكلمات التركية موزعة حسب الحروف الابجدية وتشابه معانيها في اللهجة العراقية مع خاتمة.

شملَ الكتاب (272) صفحة من القطع الصغير. 

التراث الشعبي 2018 العدد 1

 

تراث العدد 1 2018

عن دار الشؤون الثقافية

طالب كريم حسن

يستدعي تقصي الجهد العربي في تبويب التراث الشعبي مراجعة عقود طويلة مرت , قام خلالها باحثون مختصون , ومن بلدان عربية عديدة , سواء أكانو من الاكاديمين أم من الباحثين الذين شدهم التراث الشعبي وشعلهم بمساع نبيلة ودائبة لرصده وجمعه ودراسته , فقدموا فيه انجازات حصيفه , رسخت مسار الدرس الثقافي الشعبي عربياً.

كان الاشتغال التصنيفي في اول محاولاته على التراث الشعبي غير المادي , ولا سيما الأدب الشعبي الذي بدأ تصنيفه منذ الخمسينات من القرن الماضي ,ولم تكن المادة الفلكلورية التي جرى التوافر عليها بعيدة عن هذا المسعى ولاسيما في عصرنا الراهن الذي صار فيه مسعى التبويب وتحديد المسمى الاصطلاحي , وما ينضوي في إهانه من تعددية منَ الانواع و الاشكال ضرورة معرفية ، و ممارسة منهجية لا يمكن الاستغناء عنها ، ولا شك في أن سعة ماجرى التوافر عليه وتعدد مجالاته وكثرة مواده وهي تتهامى مجسدة مختلف جوانب حياة الإنسان الشعبي ومماحكاته مع البيئة والظرف الاقتصادي وتعالقاته الاجتماعية . ولا شك في أن التوجه الواعي نحو التراث الشعبي لم يكن على مسار من التبني المشترك والمماثل في بلدان الغرب كلها  إذ علينا أن نؤشر وجود اتجاهات متعددة ومختلفة في تقسيمهاالمادة التراثية . يتأتى ذلك من خصوصية التوجه المعرفي الذي استوعب التراث من خلاله والمدرسة الفكرية والمنهجية التي تتفحص الواقعة التراثية الشعبية ، واتجاهات الدرسي الثقافي المستقري لها . هذه مقتطفات من البحث الاكاديمي الموسع للدكتور علي حداد والموسوم ((أرشفة التراث الشعبي ومتحققها )) والذي جاء في افتتاح مجلة التراث الشعبي الصادر عددها الاول لعام  ٢٠١٨ عن دار الشؤون الثقافية العامة  والتي يرأس تحريرها الكاتب و الباحث الاستاذ قاسم خضير عباس .

ليطالعنا موضوع المجلة الثاني بعنوان ((فضاء الرحلات المتحرك ،، للدكتور قيس كاظم الجنابي وجاء في  التوطئة للبحث ،، تعد الرحلات من الادبيات الثقافية المهمة التي لها عناية خاصة بالمكان والفضاءات الجغرافية بشكل خاص وهي تعبير عن حرص العرب والمسلمين في وصف البلدان وحياة المجتمعات وتوثيق عاداتها وعقائدها الانسانية ووصف ملاحمها العامة .

ونقرأ في العدد ((الامثال والاستشهادات )) ((لأبي منصور عبد الملك بن محمد بن اسماعيل الثعالبي )) (٣٥٠-٤٢٩هـ - ٩٦١ -١٠٣٩ م ) تحقيق د.جليل ابراهيم العطية . ومن جمهورية مصر العربية كتبت الكاتبة والاكاديمية د. رضوى زكي ((اساطير التوابيت القديمة في الثقافة الشعبية المصرية )) وعن ((الروائح وعلاقتها بالأمراض في الطب العربي والطب الحديث )) جاء موضوع الدكتور محمود الحاج قاسم محمد وكتب الباحث مزاحم الجزائري البحث الموسوم (( عناصر البنية السردية بين سياق وأفق الموال )) وفي عدد المجلة نقرأ للباحث والكاتب فخري حميد القصاب ((بغداد كما رآها الرحالة الاجانب منذ القرن ، السادس عشر وحتى مطلع القرن العشرين ،، وعن ((التراث الشعبي في قضاء علي الغربي في رسالة للباحث الراحل عبد الخالق عبود الراشدي ،، تحقيق مراجعة الكاتب جبار عبدالله الجويبراوي (( الجديد والقديم في الاعراف والتقاليد العشائرية في حوض نهر الغراف )) دارسة للكاتب كاظم باجي وناس . وفي باب من شعراء بغداد الشعبيين نقرأ عن الشاعر ((مرهون الصفار)) للكاتب د.شفيق مهدي ويأتي باب من اعلام التراث الشعبي السيرة الخاصة لعبداللطيف المعاضيدي ونشرت مجلة التراث الشعبي في آراء وتعقيبات (تعقيب على مقال من المرويات الشعبية الطريفة ، يسيدوين انام ) للباحث زين احمد عبدالله البرزنچي ومن تراث الشعوب كتيب (الحكمة الأفريقية ، امثال نيجيرية ومقابلها الفرنسية جمعتها مريا ماهيما ترجمها جودت جالي ومن مكتبة التراث الشعبي كتب مصطفى محمد علي عرض عن كتاب (القضاء العرفي عند العرب معجم المختصرات ) للكاتب والباحث باسم عبد الحميد حمودي ومسك ختام العدد تأتي (( فهارس مجلة التراث الشعبي للسنوات ١٩٨٣-٢٠١٣ القسم الخامس اعدها رئيس التحرير الباحث والكاتب قاسم خضير عباس جاءت المجلة بـ ١٦٠ صفحة من القطع المتوسط صممت الغلاف زكية حسين .

التراث الشعبي العدد 3 لسنة 2017

Untitled 1

(التراث الشعبي.. عدد جديد)

شيماء عبد الرحمن

صدرَ العدد الجديد من مجلة (التراث الشعبي) وهي مجلة فصلية تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة، يبلغ عدد صفحتها (160) صفحة من القطع المتوسط.

تتناول المجلة عدد من المواضيع منها. (تكيفات الاداء في اللهجة الشعبية) للدكتور علي حداد يبين فيها تعايش اللهجات الشعبية حضورها في البيئة المتعينة لها عبرَ أبعاد المكان والزمان والتشكيل البشري الجمعي المتداولة لقيمها في بعدها الدلالي وطرائق تجسيدهُ لتتكيف وسيلة أداءه اللغوي وتفوهاته الخاصة وتمثلاته الشعورية ومقاصدهُ في تشكيل الممارسة اللغوية لإبناء تلك البيئة.

وقدمت المجلة عنوان ثاني: (ملامح من التراث الشعبي العراقي في يوميات فرياستارك في العراق) ترجمة وأعداد حمد علي حسين يشرح فيها السيرة الذاتية لـ (فريا مادين ستارك) كونها سائحة ومستكشفة ومؤرخة وصحفية وكاتبة رحلات بريطانية. درست في جامعة لندن وكلية بدفورد قامت برحلات عديدة في العراق والشرق الاوسط وبلاد فارس والجزيرة العربية وكتبت العديد من الدراسات والكتب عن هذه المناطق. وعندما زارت العراق في آواخر عام 1928 لغاية عام 1933. وسجلت حياة العراقيين خلال تلك الفترة، الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية شأن أكثر الرحالة الذين زارو المنطقة.

كما تناولت المجلة موضوع (حيوية الموروث الشفاهي والرسومات في التراث الشعبي) لسيد نجم  بين فيه التراث الشعبي والموروث الثقافي من الحكم والامثال والحكايات والنوادر والاحاجي والاغاني والرقص والملابس وغيرهُ. التي يتوارثها الابناء عن الاجداد والاباء والامهات وتنتقل من جيل الى جيل شفهياً وتلقائياً.

كما تطرق الكاتب رياض الجابري الى (الزينة في حياة المرأة في تكريت) تحدث فيه عن المرأة التكريتية العصامية المجبولة على الكدح والعمل الشاق جنباً الى جنب مع زوجها وأخيها وأبنها حيث أثبتت أنها نموذج منفرد للمرأة الحرة الواثقة بدورها في الحياة.

حكايات من بلاد الف ليلة وليلة

غلاف حكايات من بلاد الف ليلة وليلة

شيماء عبد الرحمن

صدرَ كتاب جديد لمجلة التراث الشعبي عنوانهُ (حكايات من بلاد ألف ليلة وليلة) للكاتب قاسم خضير عباس، ضمن إصدارات دار الشؤون الثقافية العامة. تمتد عدد صفحاته (100) صفحة من القطع الصغير.

تحدث الكاتب عن الحكايات الشعبية التي تعود الى المراحل الاولى للانسانية، عندما كان البشر يحاولون أن يجدوا لكل مايكتشفونهُ مع الايام من غرائب الطبيعة سبباً أو قصة أدت اليه، وأحتلت الحكاية الشعبية مساحة كبيرة من الأدب الشعبي. حيث نجد أن أحد تعاريف الفلكلور هو (الحكاية الشعبية). ومؤرخية والحكاية الشعبية مازالت بحاجة الى الجمع والتدوين. أن كتّاب الامم المتمدنة بحثوا في آداب شعوبهم، وسجلوا أمثال أممهم وعقائدها. وخرافاتها. وشعرها، وقصصها الشعبية.

ولا زالت الاجيال الحاضرة تتداول الحكايات الشعبية لانها تجد فيها ماتجدهُ في الأدب الحي من عناصر المتعة والفائدة والابداع ولايكاد يوجد شعب لم يتوارث أبناؤه بعض الاساطير والحكايات التي قد تتشابه مواضيعها وأحداثها بصورة تزيدنا ثقة في وحدة الانسانية ووحدة الجوهر الاساسي للتفكير الانساني.

يمكن عد الحكاية الشعبية العراقية من أعرق الحكايات في العالم ولعلها هي المنبع الاول لأغلب الحكايات، وقد مرت بتطورات عديدة نتيجة للأحداث التي مرت على البقعة والشعوب التي تداولتها منذ أيام السومريين،والبابليين،والأكديين، والاشوريين. والسبايا العبريين، واليونانيين حتى أنهُ ليصعب على العالم والباحث أن يجد حكايات ليست متأثرة بتراث مابين النهرين.

التراث الشعبي.. عدد 2017

Untitledc 1

صدرَ العدد الجديد من مجلة (التراث الشعبي)وهي مجلة فصلية تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة. يبلغ عدد صفحاتها (160) صفحة من القطع المتوسط.

يتضمن محتويات العدد الفصلي الاول عدد من الفصول والمواضيع المختلفة في مقدمتها موضوع عنوانهُ: (المقدس في الفضاء المكاني) للدكتور قيس كاظم الجنابي تناول فيه التدريس والتقديس كونها معنيان متضادان أحدهما يفسر الآخر بالضد منهُ هما يرتبطان بصورة مباشرة أو غير مباشرة بالاشياء وبالذات ،الامكنة والازمنة التي تتعلق بسيرورة الانسان والحاجات والرموز التي تصاحبه أينما حل أو رحل، لذلك أكتسبَ صفة القدسية والاهمية الخاصة.

كما تناولت المجلة موضوع آخر بعنوان: (النشاط الصناعي في الكرادة الشرقية قبل نصف قرن) للدكتور عباس فاضل السعدي. يتحدث فيه عن منطقة الكرادة كونها منطقة زراعية تزود بغداد بما تحتاجهُ من المواد الغذائية الزراعية، وتشتري منها حاجيات من المنتجات الصناعية، وكانت حرفة الصناعة فيها محدودة ومقتصرة على بعض الصناعات اليدوية البسيطة مثل صنع (الحصر) وسلات الخضر وحياكة بعض الملابس والمكانس وغيرها. غير أن الحالة قد تغيرت في الوقت الحاضر، فقد قلت أهمية الزراعة حيث طغى عليها وطوقها العمران، وحلت الصناعة والفعاليات الوظيفية الأخرى محلها.

فيما تناول موضوع: (نماذج من لعب وأغاني الاطفال الشعبية في ربوع العراق) للدكتور شفيق مهدي تراثنا الشعبي الذي ورثناهُ، لعب وأغاني الاطفال التي تناقلتها الاجيال المتعاقبة، ومارستها برغبة كبيرة ولهفة شديدة من آجل قضاء وقت ممتع ومفيد.

أما عنوان : (شايل عيدة) فيأتي ضمن نطاق القصة الشعبية التي يرويها لنا  سلمان أحمد حسين التي تبدأ بتعرف كائن بشري على جنية سماها مؤلف القصة (عيدة) يفُهم منها أنها بنت أحد ملوك الجان، وأنها ضحية مؤامرة دبرها خصوم والدها الملك لقتله والاستيلاء على عرشه، ولكن بعد فشل المؤامرة تخطف أبنة ملك الجان من عالمها وترسل الى عالم الانس.

التراث الشعبي 2015 العدد 3

التراث الشعبي 2015

عدد غني بالمقالات الثرةِ والدراسات الفلكلورية النقدية المميزة هذا ما يمكن ان يوصف به العدد الفصلي الثالث الجديد من مجلة التراث الشعبي لعام 2015 التي صدرت مؤخراً عن دار الشؤون الثقافية ويرأس تحريرها الباحث الفلكلوري قاسم خضير عباس فقد جاء الموضوع الاول بعنوان درب الشط او شارع ابي نؤاس خلال 150 عام للدكتور عباس فاضل السعدي نقطف منه (درب الشط) هو الطريق المحاذي لنهر دجلة والممتد من الباب الشرقي حتى بقع المحروفة بأسم الجادرية في منطقة الزوية هو من اقدم الطرق في المنطقة وكان موجود منذ العهد العثماني وهو بمثابة سدة ترابية محيط بنهر دجلة قام بتقويتها الوالي العثماني ناظم باشا ويعد هذا الطريق الممر الوحيد في الكرادة الشرقية وكانت تسير فيه الدواب والعربات وتشرف عليه المقاهي والحوانيت والبيوت وقد اهمل مع مرور الزمن بسبب فتح طرق اخرى.
ونطالع ايضا عنوان (بعض المراقد والترب والاضرحة والمقامات في بغداد) للدكتور جليل ابراهيم العطية (السارد العليم للحكاية العجائبية شهرزاد الف ليلة وليلة أنموذجاً) عنوان اخر لمقال كتبه الناقد والباحث بشير حاجم ونقرأ ايضاً موضوع (القلعة في الاسماء والاثار العراقية) كتبه الاستاذ فخري حميد القصاب كما ضم العدد دراسة عن (الهندسة اللغوية للامثال الشعبية) للاستاذ جاسم محمد صالح كما كتب الاستاذ محمد حمزة العذاري مقال بعنوان (صناعة النيرة او النيارة في مدينة الحلة) اما الاستاذ علي حسن علي فقد تناول الموضوع (صيد الطيور في الفلكلور الفلسطيني) اما الكاتبة سمية العبيدي فقد كان لها في العدد مساهمة بعنوان (بائعة الجمال في اسواق بغداد القديمة) وقد تناول الاستاذ مهدي حمودي الانصاري موضوع (وسائل التبريد عند البغداديين في مواجهة حرارة الصيف) (المطبخ الموصلي في الزمن القديم) مقال كتبه الاستاذ عصام البكري ونطالع ايضاً دراسة عن (تقاليد شرب الشاي في ناحية القيارة وما جاورها) الاستاذ سلطان محمد الوسمي وعن اعلام التراث الشعبي جاءت دراسة موسعة عن الاستاذ عبد الرحمن جمعة الهيتي اما (الحكاية الشعبية العراقية بدايتها ونهايتها) كتب عنها الدكتور خليل محمد ابراهيم وللاستاذة زينب محمد مسافر مقال جاء بعنوان (القناعة حكاية شعبية ترويها) و(حكايات شعبية افريقية) عنوان مقال اخر ترجمة الاستاذ محمد علي حسين. وترجمة الاستاذ عادل خضير النجار مقال بعنوان (الازتيك وحضارتهم) و (قصص الحلم في فلكلور السكان الاصليين باستراليا) عنوان اخر ترجمة الاستاذ عادل العامل ونقرأ في مكتبة التراث الشعبي عدة عناوين منها حكاية الفلكور العالمي عرض الاستاذ مصطفى محمد علي والله بالخير وقفات على شاطئ الادب والتراث الشعبي عرض الاستاذ احمد ياسر السلطاني اما الموضوع الاخير في المجلة جاء عن فهرس التراث الشعبي لسنة 2015 من اعداد الباحث الفلكلوري الاستاذ قاسم خضير عباس.

غلاف العدد الثاني من مجلة التراث الشعبي لعام 2015

التراث الشعبي

صدر العدد الفصلي الثاني لسنة 2015 من مجلة التراث الشعبي الصادرة عن دار الشؤون الثقافية العامة ـ وزارة الثقافة ـ المجلة تعنى بالدراسات الفولكلورية ويرأس تحريرها الباحث قاسم خضير عباس تضمن العدد البحوث والدراسات التالية:
السردي والثقافي في الحكاية الخرافية الجزائرية / د. سيدي محمد بن مالك.
كتاب الامثال / اعداد / اربينيوس واسكاليجيه / تحقيق د. جليل ابراهيم العطية.
الكلك في كتابات الرحالة / د. علي عفيفي علي غازي.
قراءة في شعر (عريان السيد خلف) / د. علي حداد.
التفسير النفسي لمظاهر من التراث الشعبي عند العرب / د. نجاح هادي كبه.
نخلة التمر غذاء ودواء ومنافع اخرى / أ. د. نسيبه محمد الهاشمي.
ابواب بغداد القديمة وحكايتها مع الزمن / فخري حميد القصاب.
من الحرف الشعبية القديمة الصيكل / محمد حمزة حسين العذاري.
معتقدات شعبية لعقم النساء / سمية العبيدي.
الزخرفة الهندسية من ابرز مميزات الفن الاسلامي / محمود شكر الجبوري.
من اعلام الغناء في القرن الماضي / الحاج يوسف الكربلائي / عبد الحميد الرشودي.
حكاية شعبية
مستوفي / يرويها سلمان احمد حسين
من تراث الشعوب
حوار متخيل في الفولكلور الكوبي / ترجمة: ناطق خلوصي
مكتبة التراث الشعبي
مراجع في الفولكلور / عرض فخري حميد القصاب.
الموصل في سالنامات الولايات العثمانية / عرض د. محمود الحاج قاسم محمد.
قراءة في كتاب اهوار العراق / عرض جبار عبد الله الجويبراوي.
فهارس مجلة التراث الشعبي لسنوات 1983 لغاية 2013 / اعداد قاسم خضير عباس
العدد يقع في 160 صفحة قام المصمم المبدع عمار صباح بتصميمه وأشرف فنيا عليه فيما قامت الانسة نهاد صلاح الدين بتنفيذه فنياً وطبع في مطابع دار الشؤون الثقافية العامة وثبت على الغلاف سعر النسخة بـ (2000 دينار).

التراث الشعبي..في عددها الجديد


صدرَ العدد الجيد من مجلة (التراث الشعبي ) وهي مجلة فصيلة تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة يمتد عدد صفحاتها على مساحة واسعه، (160) صفحة من القطع الصغير.

تناولت المجلة عدد من الفضول والمواضيع التراثية المختلفة منها: (الحرف والصناعات الشعبية وضرورة النهوض بها) تحدث فيها عن الصانع العراقي منذ أقدم العصور بالمهارة والكفاءة.وتميز أنتاجه اليدوي بالبراعة والدقة، وتشعب الفنون الجغرافية، وبيئاته الاجتماعية. واشهر الصناعات اليدوية البارزة في العراق صناعة النسيج والحياكة التي تنتشر في أغلب مناطقه.

كما تناولت المجلة عنوان آخر (مع الجاحظ في بخلائه) يتحدث عن سيرة حياة الجاحظكونهُ صاحب مدرسة فنية رائعة، عرفت بأسلوبه السهل الممتنع. الذي أستطاع من خلال كتابه "البخلاء" أن يقدم وةثيقة صالحة لدراسة المجتمع في عصره ولا سيما المجتمع البصري حيث ولد بين أحضان أبناء ذلك المجتمع.

وجاءت بعنوان آخر عنوانهُ (توظيف الامثال والحكم والاقوال المآثورة في كتابات الدكتور علي الوردي) تناول فيه عن سيرة حياة العلامة والمفكر علي الوردي وأراؤه التي خالف بها العديد من المفكرين والادباء وأساتذة الاجتماع وألفت عنه بعد وفاته كتب عديدة. والذ أشتهرت كتبه بالفلكلور من القصص وحكايات وأمثال وحكم وظفها لطرح آرائه في مجل أختصاصه وما يحتاج اليه من أفكار في علم الاجتماع أو علم النفس لكنه يقربها للقارئ بأسلوب فيه روح شعبي.

وعنوان آخر (الحيوان في الكنايات العامية البغدادية)شرح فيها مأثورات الحيوان التي أحتلت مساحة واسعة، وكبيرة منمادة علم التراث الشعبي، وقد تجلت هذه المأثورات بشكل ملموس في الأدب الشعبي، خصوصاً في الاساطير، والحكايات الشعبية، وأغاني الاطفال، والامثال، والكنايات الشعبية.

كما أحتوت المجلة على عنوان آخر (شارع النجفي: تاريخ..وذكريات) تحدث فيها عن تسمية الشارع بهذا الاسم نسبة الى عائلة ال (أنجيفي) التي كانت تملكه ومازالت تحتفظ بملكية الكثير من محاله، وهي عائلة موصلية عريقة كانت تعمل في بيع نوع من الخيوط يطلق عليها (النجفيات) وهكذا أستمد ت اسمها من مهنتها

العدد 2 /2014

Picture 038

صدرَ العدد الجديد من مجلة (التراث الشعبي) وهي مجلة فصلية تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة أمتدت عدد صفحات واسعة اكثر من (150) صفحة من القطع الصغير تنوعت فيها عدد من الفصول والمواضيع المختلفة منها (العطر مفهوم وتاريخ) للدكتور قيس كاظم الجنابي. يتحدث عن المنجزات التي حصلت في هذا العصر الذي كثرت فيها الجواري وبنيت بغداد، فصارت قبلة الدنيا  وبهجتها، وظهرت مهنة العطار، حتى أصبحت مهنة شائعة وعرفَ في بغداد سوق مختص بالعطوريات، سمي سوق العطارين.كما نشطت حركة التصنيف والاهتمام بالعطر.

كما تناولت المجلة موضوع أخر عنوانهُ (جغراقية منطقة الاهوار في جنوب العراق) للدكتور عباس فاضل السعدي. يتحدث عن أبرز الملامح الجغراقية منطقة الاهوار وسبب ظهورها في جنوب العراق وتجفيفه ومن ثم  إعادته الى الحياة من جديد.

كما تناولت بموضوع عنوانهُ (العقاب والثواب قوانين أجتماعية غير مكتوبة في الاداب الشعبية) للكاتب كاظم سعد الدين تطرق الى التراث العربي القديم في توجيه أبناء المجتمع صغاراً وكباراً، بنياً وبنات في جميع مناحي الحياة، اليومية والعامة، الدينية والدنيوية. ولا سيما في القرأن الكريم والحديث النبوي الشريف، وشعرَ كثير من الشعراء في صدر الدعوة الاسلامية وبعدها.

كما تضمنت المجلة موضوع عنوانهُ (حكايات الاطار والتراث الشفاهي) ترجمة فضيلة يزل تحدث عن الاسلوب الادبي كونهُ عمل مشترك لقصة داخل قصة. بواسطتها يتم تقديم مقدمة تمهيدية أو سرد رئيسي. على الاقل في جزء واحد لغرض تهيئة المسرح لحكاية سردية ثانية رئيسة مؤثرة أكثر أو لغرض أطلاق قصص قصيرة جداً.

كما جاءت بموضوع عنوانهُ (التراث الشفاهي في عالم التكنولوجيا) تحدث الكاتب عن دراسة مسؤولة عن التراث الشفاهي الذي يدرك الاعتماد المتداخل بين هذين المفهومين.      

التراث الشعبي 2013 العدد 3

عن دار الشؤون الثقافية العامة صدر العدد الثالث من العام 2013/ حيث تواصل مجلة التراث الشعبي مسيرتها للسنة الثالثة والأربعين بالنجاح نفسه. وهي مجلة فصلية تعنى بشؤون التراث الشعبي  العراقي على وجه الخصوص. احتوى العدد مواضيع زاخرة ومتنوعة منها جزيرة ام الخنازير واهميتها السياحية للاستاذ الدكتور فاضل السعدي،  وألعاب وأغاني الفتيان والفتيات في النجف الأشرف للدكتور شفيق مهدي، وعبارات مشهورة مازالت عالقة في  الذاكرة للسيد فخري حميد القصاب ومقبرة وادي السلام ، المقبرة الأكبر في العالم لنقاء حسب الله ، والحماة والكنة في الأمثال الموصلية  للسيد خالد احمد الجوال، ومن ظرفاء الحلة للسيد حامد كعيد الجبوري، وفن التجليد وأشهر المجلدين البغدادين بقلم الدكتور احمد ابراهيم صاعد، ومن اشهر كتبيي ومكتبات بغداد تناول فيها السيد زين النقشبندي مكتبة ( محمد رشيد أفندي )

  وفي الأبواب الثابتة من اعلام التراث الموسيقي تناول السيد عبد اللطيف المعاضيدي أحد اعلام التراث الموسيقي زكريا يوسف، الفنان والباحث والمحقق

    وفي باب من تراث الشعوب ترجم السيد حسن محمد صالح موضوع الجوانب الروحية في حضارة المايا وترجم السيد  عمر باسل ناجي حكاية من التراث الأسكتلندي بعنوان الشر الذي تقدمه يبقى معك .. والخير الذي تقدمه يعود اليك، وحكاية شعبية يرويها السيد نوح اسماعيل النعيمي بعنوان الابن العاق.

   وفي ابواب المجلة الأخرى مكتبة التراث الشعبي  تناولت مواضيعها عن المنتخب من العقاقيرالشعبية والأدوية العطارية فقد عرض لها السيد محمود الحاج قاسم محمد . أما الأغاني والألعاب الشعبية في هيت عرض السيد قاسم خضير عباس.

     وصور من الحياة الشعبية النجفية للسيد رزاق ابراهيم حسن .

 

التراث الشعبي مجلة باخراج وتصميم وطباعة جيدة تستحق المتابعة والاطلاع .

مجلة التراث الشعبي

*مجلة التراث الشعبي مجلة فصلية تعنى بالدراسات الفولكلورية المحلية و العربية . يعود تاريخ صدورها الى ايلول1963.

بجهد خاص لاربعة اشخاص :

الاستاذ: لطفي الخوري

الاستاذ: عبد الوهاب الداقوقي

الاستاذ: عبد الحميد العلوجي

الاستاذ: شاكر صابر الضابط

تعثر صدور المجلة لاسباب فنية ومادية الى سنة 1969 حيث تولت الحكومة العراقية اصدارها وعينت الاستاذ لطفي الخوري رئيساً تحريراً لها.

وتتابع على رئاسة تحريرها على مدى السنوات الماضية

الاستاذ: لطفي الخوري

الاستاذ:عبد الصاحب العقابي

الاستاذ:باسم عبد الحميد حمودي

الاستاذ:كاظم سعد الدين

وحاليا يتولى رئاسة تحريرها الاستاذ قاسم خضير عباس

استقطبت هذه المجلة  ابرز مثقفي واكاديمي العراق والدول العراق واصدرت العشرات من الاعداد الخاصة بمواضيع التراث الشعبي (جمعاَ ودراسة) عراقيا وعربيا ودوليا  وهي مستمرة بالصدور مؤرخة للذاكرة الشعبية العراقية والعربية.

s 1s 2s 3

s 7s 6

التراث الشعبي

صدرَ العدد الاول لعام 2012، من مجلة (التراث الشعبي) وهي مجلة فصلية تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة تنوعت فيها عدد من المواضيع الفنية والتشكيلية منها (أنواع الفنون التقليدية) للدكتور أبراهيم الحيدري والذي تحدث فيه عن الفن والدوافع الانسانية التي تصب في شكل فني معين، وهو منذ أقدم العصور وما يزال وسيلة التعبير عن الواقع الانساني الذي يعكس حاجات الانسان وهمومه وطموحاته كالرسم والنحت والتصوير والنقوش والتطريز وفن البناء والحرف اليدوية والصناعات المنزلية وجميع ما يستعمله الانسان التقليدي في حياته اليومية والعملية. وموضوع أخر بعنوان (شعر الاطفال الشعبي في اليمن الانشغالات والسمات) للدكتور علي حداد  يتحدث فيه الكاتب عن الشعر المنتمي الى عوالم الطفولة الشعبية في الوطن العربي على جملة من المواصفات والخبرة عن سمات في الرؤية وآفاق أنجازها أفكاراً تداولها في مجمل نصوصه. وموضوع اخر بعنوان (التماثل والتطابق في حكاية(الارنب والسلحفات) للكاتب محسن ناصر الكناني يتحدث فيها عن الحكايات الشعبية والادبية الاكثر شيوعاً، وذيوعاً وهيمنة، وتأثيراً على الناس، وحياة الانسان الذي عاش في الغابة، وفي الكهوف، قبل أن يستقر في التجمعات السكنية الاولى والتي أثرت في حياة الغابة المعقدة، الضاجة، فخلق أول الرسوم، وأولى الحكايات. وتناولت المجلة موضوع (عيد نوروز) لـ معزز رضا وهو من الاعياد التي يحتفل بها الاكراد في بقاع العالم بشوق ورغبة وهو عيد قديم على كل الايرانيين ومقدس عند اليزيديين الذين يرونه كعيد السنة الجديدة  وهو عيد الربيع المجدد. وموضوع أخر بعنوان (سيدة الحيوانات في التراث الياباني) ترجمة حسن محمد صالح يتحدث فيها عن الالهة بوصفها سيدة الحيوانات وحاكمة للطبيعة البرية، ومن المتفق عليه في اليابان أن هذه الالهة ربما تكون موغلة في القدم، فهي أثار باق من عصر مبكر جداً قد يكون عصر سابق لعصر الزراعة. وموضوع بعنوان (الاعراس في الريف البفاري الالماني) للكتب طارق حيدر العاني يبين فيها العادات والتقاليد التراثية القديمة التي يعتز بها كثيراً ويرعاها ويتمسك بها، ومنها عادات وتقاليد وطقوس أحتفالاتهم بالزواج.

  • المعرض الدائم في بابل / كلية الفنون الجميلة في بابل
  • المعرض الدائم في واسط / جامعة واسط
  • المعرض الدائم في كربلاء / البيت الثقافي في كربلاء
  • المعرض الدائم في البصرة / البيت الثقافي في البصرة
  • المعرض الدائم في تكريت / جامعة تكريت
  • المعرض الدائم في الفلوجة / البيت الثقافي في الفلوجة
  • المعرض الدار الدائم في الديوانية
  • المعرض الدار الدائم في ذي قار